الجمعة، 10 يوليو، 2009

مشكلات اللغة العربية: مقدمات

مقدمات
ـــــــــــــــ
* اللغة العربية
* طالب الدكتور عبدالمنعم أبوالفتوح الأمين العام لاتحاد الأطباء العرب ، خلال اجتماعات الأمانة العامة بالقاهرة في فبراير 2010 ــ باسم الاتحاد ـ صانعي القرار السياسي في مصر بضرورة وضع خطة لتحويل الدراسة في كليات الطب من اللغة الإنجليزية إلي العربية، مما سيرفع المستوي العلمي للأطباء قائلاً: الخبراء الأجانب يندهشون من تدريسنا العلوم الطبية باللغة الإنجليزية، رغم أن لغتنا الأساسية هي العربية، وأن الاتحاد بالتعاون مع منظمة الصحة العالمية بصدد إنشاء معجم لتعريب المصطلحات الطبية، مما يتيح لأي شخص كتابة مؤلف طبي بالعربية لتدريسه بالكليات.(الدستور)
*القانون الفرنسي يحرم كتابة أسماء العلامات التجارية العالمية بغير الحروف اللاتينية, وقد ترتب على ذلك رفض العديد من الطلبات منها الخطوط الجوية الإيرانية.. وأخيرا, وافقت بلدية باريس على أن تقوم "العربية للعود" بكتابة اسم الشركة باللغة العربية بجانب الحروف اللاتينية في شارع الشانزليزيه؛ لتكون بذلك أول شركة تكتب اسمها بحروف غير اللاتينية في الشارع التاريخي العريق.أغسطس2007(جمال سلطان/المصريون بتاريخ 20 - 5 – 2007)

كتاب المستشرقة الالمانية زجريد هونكة التي تعتبر من القلائل الذين انصفوا الحضارة الاسلامية

*في مقدمة كتابها الجميل "شمس الله تشرق على الغرب" حكت المستشرقة الألمانية الفذة "زيغريد هونكه" واقعة استقبالها لصديقة لها ألمانية في صالون بيتها ، وأدارت معها حديثا حول الزي الذي تلبسه والقهوة التي تحبها وأثاث المنزل وأشياء كثيرة مما تميل النساء عادة للحديث فيه ، ثم فاجأتها في النهاية بقولها : هل تعرفين أن كل هذه المفردات التي تكلمنا بها هي كلمات عربية ؟! ، مما أصاب صاحبتها بالذهول ، بهذا المدخل أرادت هونكه أن تختصر على قارئ كتابها إدراك عظمة الحضارة العربية الإسلامية وقوة نفوذ لغتها العربية وخصوبة مفرداتها وكيف مثلت اختراقا واسع النطاق للمجتمع الغربي ولغاته ، حتى أنه رغم الحروب والمواجهات وعمليات "التطهير" العرقي والديني واللغوي ، إلا أن الكثير من تلك اللغات لم تستطع أن تخرج من "أسر" اللغة العربية وهيمنتها وجمالها وسيادتها ، رغم هوان أهلها وتراجع حضارة أمتها في القرون الأخيرة.

موسوعة اليهود و اليهودية و الصهيونية الجزء الاول للدكتور عبد الوهاب المسيري

*أعلن الدكتور عبد الوهاب المسيري (أستاذ الأدب الإنجليزي وصاحب موسوعة "اليهود واليهودية والصهيونية" والتي تعتبر أهم الأعمال الموسوعية العربية في القرن العشرين) أنه أقام دعوى قضائية باعتباره مواطنا مصريا عربيا يعتز بعروبته، ضد رئيس الجمهورية ورئيس مجلس الوزراء بصفتيهما، وذلك لمطالبتهما بتطبيق بنود الدستور بشأن اللغة العربية التي غابت عن الاستخدام في أوجه عديدة من بينها لافتات وأسماء المحلات العامة، والمواقع التجارية والصناعية والمواد الصحفية والإعلامية والإعلانات ، مما يمثل مخالفة للقانون 115 لسنة 1952 ولدستور البلاد الذي يؤكد على أن اللغة العربية هي اللغة الرسمية لمصر. وكان عدد كبير من المثقفين والسياسيين وأساتذة الجامعات أعربوا في بيان أصدروه عن تضامنهم مع الدكتور المسيري ودعواه للحفاظ على اللغة العربية، وأعلنوا إطلاق حملة لجمع توقيعات تضامنية أخرى.(مايو 2007)

اللافتات التجارية

*ينص القانون على النحو الذي أوضحه المسيري على "وجوب استعمال اللغة العربية في المكاتبات واللافتات" كما أجازت القوانين كتابة اللافتات بلغة أجنبية إلي جانب اللغة العربية "بشرط أن تكون اللغة العربية أكبر حجما وأبرز مكانا". كما تنص أيضا على أن تكون البيانات التجارية المتعلقة "بأية سلعة يتم إنتاجها في مصر" مكتوبة باللغة العربية.

مفهوم التعريب وتطوره

*عدم جدوى التعريب ، بدليل صدور القرار رقم 73 لسنة 2001 من وزير الصحة ، بخصوص الألوان الضارة بالصحة ، ومرفق به جداول باللغة الإنجليزية للمصطلحات الفنية الخاصة بالموضوع ، وتم نشره بجريدة الوقائع الرسمية!*وجه محرر باب " بين الناس " بجريدة أخبار اليوم يوم 22/10/2005 عتابا لاذعا إلي مجموعة من خريجي كليات التربية جامعة الأزهر قسم اللغة العربية بعد نشر شكواهم لرفض بمحافظة الشرقية تحرير عقود لهم لتعيينهم للتدريس رغم أحقيتهم في ذلك ، وكان سبب العتاب هو وقوعهم في أخطاء نحوية في كتابة الشكوى ، تتمثل في استخدام واو الجماعة في غير مكانها ، مثل: خريجوا ، نرجوا.
*هل اللغة العربية في خطر؟ (ت
ابع)

د.فيصل القاسم

* كفى عبثاً بلغة الضاد! بقلم د. فيصل القاسم * جناية الحكام - الإعلانات - الصحف على اللغة العربية .. بقلم د.جابر قميجة

* يوم "تاريخي" للغة العربية في مجال الانترنت: بدأت هيئة تنظيم عمل الانترنت "آيكان" في تشغيل نظام يسمح للعناوين التي تكتب باحرف غير لاتينية واستخدامها على نطاق واسع، ومنها بالطبع اللغة العربية، وغيرها من اللغات ذات الاصول غير اللاتينية.ومن اول الدول العربية التي ستبدأ في استخدام النظام الجديد، والذي يعرف باسم "رمز البلدان" او country codes مصر والسعودية والامارات..متعلقات: أول دولة في العالم تطلق نطاقا باللغة العربية أو بلغة أخرى غير الانجليزية: مصر + (لينك دوت نت) تحصل على ترخيص تقديم خدمات تسجيل النطاقات العربية (دوت مصر) + (لينك دوت نت) تعلن بدء خدمات تسجيل نطاقات الانترنت باللغة العربية (.مصر)

* اللغة من مظاهر التاريخ!(م299)

‏ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق